أخبار الوزارة
أرمينيا وسورية تسعيان لعودة تشغيل الخط الجوي بين البلدين

دمشق _ دريد سلوم

 

 أكد وزير النقل المهندس علي حمود على علاقات الأخوة والصداقة والعلاقات التاريخية التي تربط الجمهورية العربية السورية وجمهورية أرمينيا، خاصةً وأن هناك نسبة كبيرة من الشعب الأرمني في سورية، جاء ذلك خلال لقائه بسعادة سفير أرمينيا في دمشق الدكتور آرشاك بولاديان حيث استعرض وزير النقل الأحداث الجارية في سورية، وأكد على حتمية النصر القادم نتيجة تضافر جهود القائد والجيش والشعب، والإيمان المطلق بالحق والعدالة ودحر الإرهاب، لافتاً إلى أن الشعب السوري لا ينسى من وقف جانبه في محنته العصيبة لاسيما أرمينيا المعروفة بمواقفها المشرفة، داعياً لتطوير علاقات الأخوة والارتقاء بها ورفعها إلى أعلى درجات التعاون الاقتصادي؛ ومنها قطاع النقل والنقل الجوي تحديداً، حيث يعتبر تشغيل الرحلات الجوية بين أرمينيا وسورية خطوة هامة على صعيد عودة العلاقات الاجتماعية والترابط الاقتصادي والتجاري بين البلدين.

من جانبه أكد سعادة سفير أرمينيا صدق المشاعر وعمق العلاقات بين البلدين والشعور الأخوي خاصةً أن سورية كانت السباقة في احتضان المواطنين الأرمن، مشيراً إلى أن السفارة الأرمينية استمرت في عملها على الأرض السورية رغم الظروف الصعبة انطلاقاً من إيمانها بعدالة القضية السورية وحق الشعب السوري في تقرير مصيره بعيداً عن الإرهاب، مؤكداً على ضرورة وجود رحلات جوية بين سورية وأرمينيا خاصةً بعد مغادرة ما يقارب /25/ ألف أرمني من أصول سورية إلى أرمينيا بسبب الأحداث الجارية ومن المتوقع عودة هذا الترابط الاجتماعي من جديد.

يذكر أنه بتاريخ 21 الشهر الجاري ستنطلق أولى الرحلات الجوية إلى أرمينيا عبر الناقل الوطني أجنحة الشام، مما سيسهم في زيادة وتمتين العلاقات الاجتماعية والتجارية بين البلدين.

 

 

 

 

2017-06-06